منتدى المؤمنين والمؤمنات
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







منتدى المؤمنين والمؤمنات

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالأحداثمكتبة المنتدىالمنشوراتالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

شاطر
 

 لماذا ...مصر!!!!!!!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مؤمنة بالله
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
avatar


لماذا ...مصر!!!!!!!! Empty
12022014
مُساهمةلماذا ...مصر!!!!!!!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كنت أظن أن الأمر بعيد وأنه لم يظلنا بعد زمن المهدي وزمن عيسى عليه السلام ولكن كنت مخطئة ....

الأمر اصبح قاب قوسين او ادنى والله تعالى اعلى واعلم

الامور تتسارع والتغير قادم قادم

الاقنعة تتساقط ..... والأمور تنكشف رويدا رويدا

والتمحيص ....والصقل ...نسأل الله الثبات .

والصحبة الطيبة والعلماء الربانييون هم صحبة الطريق وسماع الجملة منهم تساوي الكثير وتعني الكثير

هانحن نصل الى مفترق الطريق ....
ونسأل انفسنا سؤال ..... لماذا مصر؟؟؟؟

اجتمعت مخابرات 7 دول .... تركيا ..ايران ...قطر ... اسرائيل ..امريكا ...بريطانيا ...ألمانيا. في قبرص

لإدارة الأزمة في مصر ... لست أدري من فوضهم لذلك....

والله المستعان عليهم ..

ونعود ونسأل ..لماذا مصر؟؟؟

اقول ... ان من يحكم مصر يحكم العالم ....

لماذا؟؟؟
سنقول لماذا ان شاء الله تعالى  في قادم الايام والله المستعان على مايصفون...

سد النهضة وفشل المفاوضات في الوصول لحل يرضي جميع الاطراف .... وتعسف الجهة الاثيوبية في اتخاذ حل يحقق المصلحة للجميع.

لماذا ولصالح من؟

قال الخبراء ... ان سد النهضة سيمنع الماء عن مصر وتصبح حصتها من الماء ضعيفة جدا
وقالوا ايضا انه مبني على منطقة زلزالية سيتسبب بناؤه في حدوث زلازل في اثيوبيا نفسها وفي مصر وفي السودان والأدهى من ذلك سيعرض منطقة الجزيرة العربية لزلزال قد يؤثر على مكة المكرمة.

ماذا يخططون؟؟؟؟

ليبيا وتقسيم ليبيا .... لصالح من؟
وتكوين جيش مصر الحر في الغرب .... ثم التآمر على مصر بحجة وجود ارهاب جهة الغرب ولابد من مواجهته وضربه
واتجاه  أسطول من هذه الدول السبع الى مياه البحر المتوسط لضرب هذا الارهاب وانما هذه حجة  لضرب مصر...

ومرة أخرى اسأل لماذا مصر؟؟؟

لأن مصر هي التي احبطت مخططاتهم ومازالت ومازالت ومازالت

ولن تنقسم مصر باذن الله تعالى ...

مامعنى مصر في اللغة ؟؟؟

مصر هي الارض التي تفصل بين أرض وأرض .... من يملكها يملك الأرضين...

 الغرب الى زوال وهم يعلمون هذا
والدجال يريد حكم العالم من مصر
ولابد من القضاء على معظم السكان الذين لايحملون الدم العريق
كيف نقضي عليهم
دعهم يحاربون بعضهم البعض ويقضون على بعضهم البعض
ثم انشر لهم بعض الفيروسات المصنعة التي لايعرفون لها دواء
مثلا ..الكورونا ...وانفلونزا الخنازير ...وانفلونزا الطيور

ماذا بعد....

توريط مصر في حرب من جهة الشرق بعد حادثة رهيبة في العراق ........

هذا بعد اختيار حاكم مصر.....

ثم.... يخزيهم رب العالمين ...
ثم ... 7 دول يتكتلون جهة الجنوب لحرب مصر من ناحية سد النهضة

ثم .... يخزيهم رب العالمين.

ومن هنا تكون نهايتهم باذن الله تعالى

ومرة أخرى أسأل ..لماذا مصر؟؟؟

الدجال يريد حكم العالم من مصر

هيكل سليمان بمصر .... هيكل سليمان بمصر

تابوت العهد بمصر ...

لن يستطيع الدجال حكم العالم الا عن طريق تابوت العهد

آية ملك طالوت
لماذا؟؟؟؟؟؟؟

ماذا يوجد بتابوت العهد ؟؟؟؟

يسمى تابوت السكينة ايضا

ويخبرنا ربنا ان به بقية مم ترك آل موسى وآل هارون

ماذا في التابوت  يمكن الدجال من حكم العالم؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

لماذا ...مصر!!!!!!!! :: تعاليق

avatar
رد: لماذا ...مصر!!!!!!!!
مُساهمة في 12/2/2014, 10:47 am من طرف مؤمنة بالله
الشام وأهل الشام ...

لمصلحة من تفتيت الشام وتقسيمها ؟؟؟

ارجعوا للتاريخ .... فالشام ومصر دائما كانوا هم خاذلي اهل الكفر والطغيان .... وهم حماة بقية الدول

لمصلحة من هذه الفرقة والتفتيت الذي يعاني منه العرب والمسلمين

لماذا انشق وافترق الاخ عن اخيه

لماذا اختلفنا مع ان هدفنا واحد وهو الحكم بالعدل والانصاف وبم امر الله سبحانه وتعالى ....

سنوضح خطة الدجال ...ومعاونيه باذن الله تعالى

استعيذوا بالله من فتنته فقد اقترب ظهوره ...

والله المستعان...
المجتهد في العلم1
رد: لماذا ...مصر!!!!!!!!
مُساهمة في 12/2/2014, 11:02 am من طرف المجتهد في العلم1
جزاكي الله خيرا اختنا الكريمة ام عبد الله
واضيف سؤال الي كل اسئلتك لمصلحة من يبصم بالعشرة علي تقسيم اليمن الي 6 اقاليم ؟
المخططات تدور بقوة كبيرة جدا
واصلحنا واصلحك الله فعلا اظلنا زمن نهاية تخطيط الشياطين علي غير ما يتوقعون ويخطوطون لانهم نسو ان للكون اله يحكم وانما تركه لهم في غيهم ماهو الا امهالا لهم ولكن عميت القلوب التي في الصدور عن الفهم وهم في طريقهم الي نهايتهم باذن الله الاليمة علي ايد رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله وحده
avatar
رد: لماذا ...مصر!!!!!!!!
مُساهمة في 12/2/2014, 11:16 am من طرف مؤمنة بالله
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك اخي الطيب المجتهد بالعلم وزادك الله رفعة وبركة

نعم أخي تم تقسيم اليمن رسميا الى 6 أقاليم ... لعل من له بصيرة يستوعب مايحدث

وابشرك أخي ان هذا لن يطول باذن الله تعالى وستعود اليمن دولة واحدة  ويد واحدة باذن الله تعالى

فهي اليمن التي اوصى بها رسول الله صلى الله عليه وسلم ...
ولكن يسبق هذا استقلال كل اقليم بالحكم
والله المستعااان

لك الله يامصر ...اعانك الله يامن ستجمعين الشتات باذن واحد احد
والله المستعان.
avatar
رد: لماذا ...مصر!!!!!!!!
مُساهمة في 12/2/2014, 11:17 am من طرف مؤمنة بالله
نسيت اقول ....

هناك زلزال كبير في طريقه للاردن والله اعلم

انتبهوا يااهل الاردن...

وهي ارهاصات لهدم الاقصى
والله غالب على امره...
قلب نابض
رد: لماذا ...مصر!!!!!!!!
مُساهمة في 12/2/2014, 4:04 pm من طرف قلب نابض
السلام عليكم
 حيا الله الاخت مؤمنة 
وتقسيم اخر للعراق لثلاث اقاليم كردية وسنية وشيعية  يعن نحن اصلا مقسمون بموجب معاهدة سايكس بيكو وسيزيد الانقسام وليتم الامر بنجاح وجب التقسيم النفسي والعقدي كبث العداوة والفرقة والتحريض ضطد الاخر مهما كان الاخر هذا جيدا فان لابواق الاعلام باشكالة المرئي والمكتوب والمسموع والالكتروني تاثيرا كتاثير السحر على المسحور 
 وكلام عن تقسيمات لبلدان المغرب حسب الاعراق الى عرب وامازيغ  ومالى ذلك من من باقي الاعراق
avatar
رد: لماذا ...مصر!!!!!!!!
مُساهمة في 13/2/2014, 8:51 am من طرف مؤمنة بالله
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

حياك الله اختي الحبيبة قلب نابض
نعم اختاه .... تقسيم العراق قريبا سيكون رسميا وقد نوهت من قبل على استقلال الاكراد بأنفسهم

وترقبي اختاه صدام بين مصر وبين الاكراد ولااعرف مالسبب ....

والله المستعان....
راجية الشهادة
رد: لماذا ...مصر!!!!!!!!
مُساهمة في 14/2/2014, 10:50 am من طرف راجية الشهادة
قال تعالى:( {وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ} [الشورى: 30]
 {أَوَلَمَّا أَصَابَتْكُمْ مُصِيبَةٌ قَدْ أَصَبْتُمْ مِثْلَيْهَا قُلْتُمْ أَنَّى هَذَا قُلْ هُوَ مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} [آل عمران: 165]، وقال سبحانه: {مَا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللَّهِ وَمَا أَصَابَكَ مِنْ سَيِّئَةٍ فَمِنْ نَفْسِكَ} [النساء: 79]، ويقول عز وجل: { وَلَوْلَا أَنْ تُصِيبَهُمْ مُصِيبَةٌ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ...} [القصص: 47].


{وَمَا كَانَ رَبُّكَ مُهْلِكَ الْقُرَى حَتَّى يَبْعَثَ فِي أُمِّهَا رَسُولًا يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِنَا وَمَا كُنَّا مُهْلِكِي الْقُرَى إِلَّا وَأَهْلُهَا ظَالِمُونَ} [القصص: 59]



 {ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ} [الروم: 41]

 {وَنَقُولُ ذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ (181) ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ} [آل عمران: 181، 182]

 {وَإِذَا أَذَقْنَا النَّاسَ رَحْمَةً فَرِحُوا بِهَا وَإِنْ تُصِبْهُمْ سَيِّئَةٌ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ إِذَا هُمْ يَقْنَطُونَ} [الروم: 36]

..................................
عن  ثوبان رضي الله عنه انه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :(يوشك ان تتداعى عليكم الامم كما تتداعى الاكلة على قصعتها، قالوا: اومن قلة يارسول الله؟ قال صلى الله عليه وسلم بل انتم كثير، ولكنكم غثاء كغثاء السيل، ولينزعن الله المهابة من قلوب اعدائكم منكم، وليقذفن الله في قلوبكم الوهن، قالوا: وما الوهن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وسلم : حب الدنيا وكراهية الموت). رواه الامام أحمد في مسنده وابو داود في سننه



عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عيه وسلم قال: { إذاتبايعتم بالعينة، وأخذتم أذناب البقر، ورضيتم بالزرع، وتركتم الجهاد؛ سلط الله عليكم ذلاً لا ينزعه حتى ترجعوا إلى دينكم} .اخرجه ابوداوود وغيره



قال النبي صلي الله عليه وسلم :
(( ما ترك قوم الجهاد ؛ إلا عمهم الله بالعذاب ))
الراوي: أبو بكر الصديق المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترغيب - الصفحة أو الرقم: 1392
خلاصة حكم المحدث: حسن
 

لماذا ...مصر!!!!!!!!

الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المؤمنين والمؤمنات :: {{{{{{{{{{مدونات اعضاء المؤمنين والمؤمنات}}}}}}}}}} :: مدونات الاعضاء :: مدونة مؤمنة بالله-
انتقل الى:  





انت الزائر رقم ---------

http://almoumnon.1forum.biz/