منتدى المؤمنين والمؤمنات
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







منتدى المؤمنين والمؤمنات

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالأحداثمكتبة المنتدىالمنشوراتالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

شاطر
 

 الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
الاداره
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
avatar


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime28/2/2016, 3:01 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كلما مرت الايام  وتقارب الزمان  اصبح الفرق ناصعا شاسعا 


فالفرق والبون واضح بين من يقاتل لتكون كلمة الله هي العليا وكلمة الذين كفروا السفلى 
وبين من يقاتل  في سبيل الطواغيت والكفرة والملاحده وهم داعش 


ليس لغزا لكني والله فككت  رموزه وعلمت تاويله   وساختصر الامر ليكون واضحا  جليا 


فلن اكتم ما علمت  من علم يهم امة محمد صلى الله عليه وسلم 


قد عاينت  وسمعت  ممن اثق بهم  امرا عجيبا يكاد يشيب  له الولدان  


امرا كان سببا للفتن  


انه امر استعظمه الله جل وعلى في كتابه وقال عنه وان مكرهم لتزول منه الجبال


وقد مكروا مكرهم وعند الله مكرهم وإن كان مكرهم لتزول منه الجبال ) . 


وقد عاينت هذا المكر  ومازال اخواننا من خرجوا في سبيل الله 
صادقين  مخلصين لله  جهادهم  يعانون من هذا المكر 
يبنون --وداعش تهدم 
يقاتلون-- وداعش تغدر 
يحررون --وداعش   تنهزم 
يبايعون-- وداعش   تنزع البيعه
يبسطون الامن--- وداعش تنزعه
يقاتلون امة الكفر ---وداعش تقاتل امة الاسلام
يستشهدون ويفجرون انفسهم في مقرات الكفرة --وداعش ترسلهم مقرات المجاهدين 
يوجهون بنادقهم  وصواريخهم ومدافعهم الى الكفره-- وداعش توجهها الى صدور المجاهدين ومقراتهم
يبيتون في العراء وتحت البرد وكثر من الجوع ---وداعش  في بيوت امنين  وفي فنادقهم نائمون 


كلهم جنود  واستشهاديين --- ولا تجد من داعش واحدا او نصف واحد 


هل عرفتم من هي داعش ---ومن هي الدولة الاسلاميه 


الخلافه يقاتلها كل امة الكفر ---وداعش ياتيها المدد من الارض ومن طائرات الكفر


داعش تثير الفتن وتتبنى التفجيرات ---والدولة  منشغله بدفع الروافض والنصيريين 


ويحكم هل عرفتم من هي داااعش --ومن هي الدوله 


يتبع يا كرام  


وقد مكروا مكرهم وعند الله مكرهم وإن كان مكرهم لتزول منه الجبال ) . 


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ 
فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ 
وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ 
وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }


عدل سابقا من قبل ابو احمد في 17/3/2016, 1:55 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد الله أبو بكر
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
عبد الله أبو بكر


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime28/2/2016, 5:57 pm

الأخ ابو احمد، و عليك السلام و رحمة الله و بركاته، هل لديك مقاطع فيديو كدليل على ما تكتبه عن الدولة الاسلامية، أنها يأتيها مدد من طائرات الكفر و جزاك الله خيرا ان كنت صادقا؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو محمد 2018
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
ابو محمد 2018


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime28/2/2016, 9:47 pm

ياابا ساجده نريد دليلا واضحا فيما تفضلت به اما الاتهامات بدون دليل فلن نصدقها

وان  ظلمتهم  فيقتص الله منك  في الدنيا والاخره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الغريب-الشامى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
الغريب-الشامى


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime28/2/2016, 11:48 pm

فانها لاتعمى الابصار ولاكن تعمى القلوب التى فى الصدور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محب السنة
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محب السنة


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime29/2/2016, 3:16 am

لا تعليق على ما كتبته. إذا كنت مخلصاً في بحثك للحق، فعليك بصلاة الإستخارة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاداره
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
avatar


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime29/2/2016, 11:38 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

للاسف

انكم قرأتم  الحروف والسطور فقط 


ولم تقرأوا حقيقة ما اريد ان اوصله لكم


لكن لا بأس 


لعل  وعسى بعد ان اكمل  الموضوع 


يفهم قصدي  ونيتي من هذا كله ويصبح التفريق بين الدولة الخلافة وبين داعش
واضحا جليا 


فعندما اقول داعش فاكيد انني لم اقصد المجاهدين المخلصين في الشام من دولة وغيرها 


فكل فصيل فيه داعش ولكل داعش مهمته الموكل  له 


نكمل اليوم ا ن  شاء الله


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ 
فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ 
وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ 
وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }


عدل سابقا من قبل ابو احمد في 29/2/2016, 2:35 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو يحي
نائب المدير العام
نائب المدير العام
ابو يحي


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime29/2/2016, 1:31 pm

السلام عليكم
فهمتك ابو احمد...وسينفث كل خبثه لتبقى قلة قليلة مومنة ثابتة....
وكما ان هناك جبهة نصرة و جبهة خذلان...
وكما ان هناك جيش حر وجيش ظلم...
فهمتك ابو احمد....
و استبشرت خيرا بكلمة الشيخ الجولاني حفظه الله...
واسال الله ان يوحد الصفوف...
وقد رايت رؤيا اضعها هنا استبشارا بالخير...
وحتى لا يفهم من موضوعك انك تريد فتنة او سوء....
لا بد ان ينظر كل واحد الى عيوبه...
ويحسن ويسعى الى الخير....
و الدماء التي تسيل نسال الله ان يتقبل المومنين شهداء و يعلي منزلتهم في الجنة....
وهذه الرؤيا...
رايت انني واخ لي في بيت الشيخ الجولاني...و كان بيتا في الحي القديم الذي كنت اسكن فيه...وكان البيت في طابق سفلي كانه مختبئ عن الناس...
وكان الشيخ البغدادي جالسا متكئا على طاولة في نفس المنزل وكاننا مدعوون عند بيت الجولاني...
فكنت احضر الاكل من عند الجولاني واحضرت بيضا مقليا و اضعه للبغدادي اكراما له...
ثم طلبت من البغدادي العفو و الصفح ومحاولة الاصلاح بينهما...بكلمات رقيقة
فتبسم البغدادي...
انتهت الرؤيا....
حفظ الله اخواننا في الشام...وان عرفنا هاته الاسماء فهناك من المجاهدين المخلصين ما لا يعلمهم الا الله....وكفى بالله وكيلا
و السلام عليكم


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  3ynan
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد الله أبو بكر
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
عبد الله أبو بكر


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime29/2/2016, 5:22 pm

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته،
تفرحني كلمة الحق في اخواننا المجاهدين لأن الجهاد ليس بالرزق السهل و ليس كل مسلم يزرع الله في قلبه حب الجهاد الا الرجال الشجعان الأقوياء الدين يغارون على دينهم و عرضهم و يبحثون بكل السبل التي شرعها و أحلها الله لاعادة الخلافة الاسلامية و كم تحزنني كلمة الباطل على من بعد استشهادهم يرتقون أعلى المنازل في الفردوس الأعلى من بعدما نالوا رضوان الله و حبه لهم و نحن من الغافلين الا من رحم الله.
يا أخي الكريم أبى احمد، ان كنت أخي تقصد المنافقين و الجواسيس الدين يختلطون في الجيوش الاسلامية كالدولة الاسلامية، فأولائك ادا ما فضحهم الله و مكن المجاهدين منهم فلا يبقونهم بينهم طرفة عين و لا تقل على الدولة الاسلامية الا خيرا لأنهم لا تأتيهم امدادات من طائرات الكفر و لا دليل لديك على هدا الاتهام و لا تسمي الدولة جزاك الله كل خير بداعش فدا مسمى لا يليق بأناس أخيار يمهدوا لحكم خليفة الله المهدي المنتظر عليه السلام.
حاول ان تفكر أبعد مما يجول في خاطرك لأنه مقتصر ربما عل الدنيا و متاعها فقط و اصدع بما يأمرك الله و رسوله حتى تكون بادن الله ممن يدخلون الجنة من دون سابقة عداب و الله أعلم.
شتان بين جيش يدعمه بنو صهيون و الأمركان و جيش متوكل على الله وحده. الغالب في الاخير هو المؤمن المتوكل على الله لأن الله يدافع عن الدين امنوا و هده سنة الله في الحياة الدنيا، لأن سلعة الله غالية و لايؤتيها الا للدين صبروا و كانوا على ربهم يتوكلون.
أنظر الان الى حال المعارضة السورية و ال سعود كم هم مخدولون من بعدما تخلت عليهم أمريكا و أصبحت هده الأخيرة تساوم روسيا على من يحوز على شرق أرض سوريا أو على غربها. أقول لك كما قال الشيخ كشك دات مرة في خطبة له، الكفر ملة واحدة.
العبرة لمن يعتبر من الرؤساء اللدين فقدوا مناصبهم بمباركة أمريكا رغم أن هده الأخيرة كانت تدعمهم من قبل و كل واحد يفتخر بنفسه أنه متحالف معها فلن يبقى على حاله بل ستفعل به أمريكا مثلما فعلت بمن سبقهم.
الله تبارك و تعالى لا يرضى على من يخدل أمانته و هي اعلاء كلمة الله عاليا و هدا لن يتم الا ادا أغلضتم على المنافقين و الكافرين و المشركين و هدا هو ثمن سلعة الله المعروضة للبيع و هي الجنة. الجنة لا يدخلها منافقا و لا كافرا و لا مشركا فكلهم في سوء الجحيم.
الحدر الحدر ثم الحدر من أن تكتب شيئا يغضب القوي العزيز و خصوصا ادا كنت تؤمن به و تدافع عنه.
اللهم توفانا مسلمين و ألحقنا بالصالحين يا رب العالمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشتاقة لربها
المشرفه العامه
المشرفه العامه
المشتاقة لربها


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime1/3/2016, 8:13 pm

وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته 

يا جماعة الخير لا نستعجل فى الحكم عن الموضوع ولم يكتمل بعد 
شوقتنا اخى اباساجدة و البحث يبدوا شيقا اسجل متابعتى قلت اليوم انك ستكمل ....عسى المانع خيرا
اخى ابا يحيا خيرا رايت وشرا كفيت ياليتك تعبر الرؤيا فظاهرها مبشر 
هذا الحديث دائما يحضرنى وسط هذه الفتن التى تموج باخواننا المجاهدين
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم 
سيصير الأمر إلى أن تكونوا جنودا مجندة جند بالشام و جند باليمن و جند بالعراق عليك بالشام فإنها خيرة الله من أرضه يجتبي إليها خيرته من عباده فإن أبيتم فعليكم يمنكم و اسقوا من غدركم فإن الله قد توكل لي بالشام و أهله 
سبحان الله نشاهد هذه الاجناد اليوم راي العين وتزكية النبي صلى الله عليه وسلم لجند الشام ليست انتقاصا لجند اليمن والعراق لكن للفتن التى يشهدها العراق اليوم وعلى مر العصور


قال صلى الله عليه وسلم: «ما من شيء أثقل في ميزان العبد المؤمن يوم القيامة من حسن الخلق وإنّ الله ليبغض الفاحش البذيء»
 «اتق الله حيثما كنت واتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق النّاس بخلق حسن» حسن رواه الترمذي

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
والسعادة في معاملة الخلق: أن تعاملهم لله فترجو الله فيهم ولا ترجوهم في الله وتخافه فيهم ولا تخافهم في الله، وتحسن إليهم رجاء ثواب الله 

(( زودكم الله التقوى , وغفر ذنبكم ويسر لكم الخير حيثما كنتم ))
لا تنسونى من دعوة صادقة بظهر الغيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاداره
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
avatar


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime1/3/2016, 9:44 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نعم انشغلت  لكن باذن الله اكمله


لان الموضوع جد خطير 


ويهم المجاهدين  في الشام  والعراق واليمن وفي كل مكان 


واسال الله العلي العظيم ان يصل اليهم 


ولكل المخلصين في الشام وغير الشام


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ 
فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ 
وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ 
وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشتاقة لربها
المشرفه العامه
المشرفه العامه
المشتاقة لربها


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime1/3/2016, 9:53 pm

موفق اخى حفظكم الله من كل سوء ويسر اموركم  
ننتظر بقية الموضوع


قال صلى الله عليه وسلم: «ما من شيء أثقل في ميزان العبد المؤمن يوم القيامة من حسن الخلق وإنّ الله ليبغض الفاحش البذيء»
 «اتق الله حيثما كنت واتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق النّاس بخلق حسن» حسن رواه الترمذي

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
والسعادة في معاملة الخلق: أن تعاملهم لله فترجو الله فيهم ولا ترجوهم في الله وتخافه فيهم ولا تخافهم في الله، وتحسن إليهم رجاء ثواب الله 

(( زودكم الله التقوى , وغفر ذنبكم ويسر لكم الخير حيثما كنتم ))
لا تنسونى من دعوة صادقة بظهر الغيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاداره
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
avatar


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime17/3/2016, 1:55 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ساختصر الموضوع بكلمات قليلة موجزه يفهم منها القصد والمعنى 


  ما ساقوله لاحقا  لا يحتمل الشك به 


 لعلمي اليقيني به  


اقول وبالله التوفيق 


الجيش السوري  ===== له داعش ويحمل نفس الرايه ونفس اللباس  وله في  الفصائل الاخرى كذلك


وفي العراق ايضا   ومن لبنان ايضا  


 ومن جميع من ينطق العربية خاصة  فمنهم القاده  ومهم الجنود وغيرهم


لهذا لا تجد من فارس  ايران من  ينتمي لتنظيم القاعده على سبيل المثال 


ولا للدوله  انما  يقاتلون  بفصائل  في سوريا والعراق  بصورة واضحة جليه 


=======

في الدولة رجال صدقوا الله  وكذلك في النصرة والاحرار  وجيش الاسلام  وفي الجيش الحر  وغيرهم 

كما ويوجد دواعش في كل فصيل  يتسمى بفصيله  الذي يقاتل معه ولكن تختلف سيطرتهم من فصيل لاخر 


فان كانو قاده في فصيل سيطروا عليه وجهوه حسب  هواهم واوامر من  جندهم  واما ان كانوا جنودا 
فتاثيرهم اقل لقلة سيطرتهم فيعملون على زرع الفتنه بين المجاهدين 
سواء بقتل  قادة او تاثير على فصيل  او اسائة لجهة او فتح باب معركة لا  حاجه للمجاهدين بها االان 


مهماىتهم  مختلفه 




الخلاصه  المهمه  جدا


هناك جنود  يدخلون ارض سوريا من دول ؟؟؟؟؟ 


يخلعون لباسهم الرسمي 


ويلبسون لباس الدولة ويرفعون رايىتها لهم قيادتهم  يذهبون الى قتال النصره او غيرها من الفصائل
مدربون تدريبا  جيد جدا جدا  واخرون يرفعون راية النصره وغيرها واخرون 
يرفعو راية جيش الاسلام وغيرها 
لكن الاغلب والاكثر  يرفعون راية الدولة ويلبسون لباسهم
هولاء هم الدواعش حقا 
ولهذا وجب الحذر والتحذير


ثم حدث بعد ذلك ولا حرج من فتن  هولاء مدربون على فعلها  


من قبل استخباراتهم


لهذا 


هذا من مكر اعداء الله وعند الله مكرهم 


فعلى المجاهدين المخلصين الدعاء  لله ان يظهر هولاء الدواعش المنافقين وان يخرجهم من بينهم
 و ان يميزوا هولاء  ويحذروهم  وينتبهوا لما يحصل من فتنة بينهم  هم سببها  


هذا يقينا وحقا ولن اظهر اكثر من ذلك 


واشهد الله  اني لا اقول  هذا الا نصيحة لاخواني المجاهدين الصادقين المخلصين 


الذين خرجوا  جهادا في سبيل الله يرجون رحمة الله وفضله 


سيقول بعض الناس  نحن نعرف ان يوجد مثل هولاء 


وانا اقول متى العمل لندرك انهم شر من عدوك الظاهر امامك 


فاسال الله ان يصتخلص لاهل الجهاد  خيارهم  ويجمع شملهم ويزل الخبث من بينهم 


اللهم امين 


وصلى الله على محمد وعلى اله وصحبه وسلم


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ 
فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ 
وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ 
وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }


عدل سابقا من قبل ابو احمد في 17/3/2016, 3:16 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محب السنة
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محب السنة


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime17/3/2016, 2:17 pm

لا أظنك وفقت في طرحك هنا؛ مرادك واضح من البداية و لم تأت بجديد ، و لم يكن الترقيع في إدخال أسماء الفصائل الأخرى كافياً لسد الرقعة و الله المستعان.

نسأل الله لك الهداية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاداره
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
avatar


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime17/3/2016, 3:13 pm

@محب السنة كتب:
لا أظنك وفقت في طرحك هنا؛ مرادك واضح من البداية و لم تأت بجديد ، و لم يكن الترقيع في إدخال أسماء الفصائل الأخرى كافياً لسد الرقعة و الله المستعان.

نسأل الله لك الهداية


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بل لعله قصر فهمك لما اردت  ان اوصله او اني  قصرت في توصيل ما اريد بين طيات هذه المقاله 


واسال الله ا يفهمها ويعيها اخواننا المجاهدين  


عندما اقول قصدت بها وجه الله  ونصحت لله 


فهذا اني تبرات من حولي وقوتي ودخلت في حول الله وقوته 


والله اعلم بمرادي فو الله ما اتبعت هوى في نفسي 


انما 


وصلني يقينا ما  ابديت في مقالتي  ووضحت ما استطعت 


لانني لا استطيع الان اسمي  الامور بمسمياتها  بالضبط 


انما واريت لما اريد ان اوصله  فان قصر فهم البعض فليس ذنبي  


ولكن يفهمها باذن الله اهلها في الميدان 


نعوذ بالله من الهوى والغلوا  وسيظهر الله اهل التقى والصلاح والاخلاص من كل الفصائل باذن الله


ان الله على كل شيء قدير 


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ 
فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ 
وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ 
وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد الله أبو بكر
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
عبد الله أبو بكر


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime17/3/2016, 3:41 pm

يا ابو احمد الدولة الاسلامية باقية و تتمدد باذن الله و الله المستعان Very Happy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد الله أبو بكر
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
عبد الله أبو بكر


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime17/3/2016, 3:42 pm

يا ابو احمد الدولة الاسلامية باقية و تتمدد باذن الله و الله المستعان Very Happy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محب السنة
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محب السنة


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime17/3/2016, 3:46 pm

جزاك الله خيراً.
عنوان طرحك هو "الدولة الإسلامية ... و دولة داعش"، و لا يخفى عليك أو على أي قارئ من يُقصَدُ بداعش (اختصاراً لـ"الدولة الإسلامية في العراق و الشام").
فالعنوان فيه تناقض كبير، فكما تعلم؛ المصطلح يستخدم اعلامياً و رسمياً لمعايرة الدولة الإسلامية حصراً من قبل أعدائها من حكومات أو فصائل أوردت ذكرها.
فإعادة تعريفك لكلمة "داعش" على هواك و استخدام المسمى ككيان منفرد يتسلل لجميع الفصائل لا يغير من الواقع شيئاً: و هو أن المقصود بداعش و الدواعش الدولة الإسلامية و مجاهديها.
و كما أوردت أنا سابقاً بأن المراد كان واضحاً من البداية. فلو سميت تلك الفئة التي تحدثت عنها بالعملاء المندسين مثلاً لفهمنا عدم تحيزك، و لكنك لم تفعل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاداره
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
avatar


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime17/3/2016, 6:34 pm

@محب السنة كتب:
جزاك الله خيراً.
عنوان طرحك هو "الدولة الإسلامية ... و دولة داعش"، و لا يخفى عليك أو على أي قارئ من يُقصَدُ بداعش (اختصاراً لـ"الدولة الإسلامية في العراق و الشام").
فالعنوان فيه تناقض كبير، فكما تعلم؛ المصطلح يستخدم اعلامياً و رسمياً لمعايرة الدولة الإسلامية حصراً من قبل أعدائها من حكومات أو فصائل أوردت ذكرها.
فإعادة تعريفك لكلمة "داعش" على هواك و استخدام المسمى ككيان منفرد يتسلل لجميع الفصائل لا يغير من الواقع شيئاً: و هو أن المقصود بداعش و الدواعش الدولة الإسلامية و مجاهديها.
و كما أوردت أنا سابقاً بأن المراد كان واضحاً من البداية. فلو سميت تلك الفئة التي تحدثت عنها بالعملاء المندسين مثلاً لفهمنا عدم تحيزك، و لكنك لم تفعل.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




بل سميتها  باسمها  الدولة الاسلاميه وهي  ليست داعش




بل داعش زمرة خبثاء  وجنود طواغيت  تسللوا بين المجاهدين  كما فعل اسلافهم من قبل




عندما بدى الصلح بين جيش امنا عائشه رضي الله عنها وبين جيش علي رضي الله عنه 
وبيت الجيشين الصلح ليلا 




وفي ظلمة الليل تسلل من جيش علي رضي الله عنه خبثاء القوم الخوارج  ففريق ذهب مع جيش عائشه وفريق مع علي




فهجم فريق على جيش علي وفريق على جيش عائشه وظن  كل جيش انه غدر به 




واقتتلوا  وسالت دماء  المسلمين  بسبب زمرة خبيثة  مندسة  خارجية داعشية حاضرا




وهلك من هلك من الفريقين بسببهم 




وكما فعل اسلافهم بين اهل الاسلام فعل الدواعش  في اخر الزمان 




اما الدولة   الاسلاميه   وغيرهم من المجاهدين  فهم بريئين  من الدواعش  واشباههم




فان استسميتهم الدولة الاسلاميه  انت  وغيرك   فالصقت بهم الاسم كناية بهم  واصبح الوصف لهم 




فقد اخطئتم جميعا 




بل  والله  ان الدواعش هم  جنود جنود طواغيت  تسللوا بين المجاهدين 




فافسدوا  امرهم وجمعهم 




فكل فصيل  فيه القليل والكثير  الدواعش مثال للقتل والظلم وسفك الدماء




 ووالله ان اهل الاسلام  والاسلام بريء من هذا كله 




بل  دبر هذا الاسلم واطلق  عليهم الا ترى ان الاعلام العالمي لا يسمي الدولة داعش بل يسميهم باسمهم الدوله 




لان الدولة عدوهم وليس داعش 




قل ما شئت انت وغيرك فو الله  ما اشهد عليه انه الحق يقينا وصدقا 




ولن يدوم الامر طويلا حتى يعي المجاهدين واهل الاسلام  هذا 




ويفرقون بين دااااعش الطواغيت وبين  الدوله الاسلاميه  وغيره  من الفصائل 




ونسال الله الهدايه لنا ولكم 




ورؤيا الحق لنا ولكم 




اللهم اشهد اني بلغت  اللهم اشهد اني بلغت اللهم اشهد اني بلغت 


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ 
فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ 
وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ 
وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المشتاقة لربها
المشرفه العامه
المشرفه العامه
المشتاقة لربها


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime18/3/2016, 12:33 am

وعليكم السلام ورحمة االله تعالى وبركاته




فهمتك اخى الكريم جزاك الله خيرا
قال الله تعالى
(ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين)
وقال ايضا
(وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّى نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ)




الله اكبر والنصر للمجاهدين المخلصين والخزي والعار لاعدائهم الخونة المتآمرين اعداء الله ورسوله والمؤمنين
والله متم نوره ولو كره الكافرون
*******
تذكرت رؤيا رايتها تشير لهذا الذى ذكرته ....سبحان الله العظيم


قال صلى الله عليه وسلم: «ما من شيء أثقل في ميزان العبد المؤمن يوم القيامة من حسن الخلق وإنّ الله ليبغض الفاحش البذيء»
 «اتق الله حيثما كنت واتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق النّاس بخلق حسن» حسن رواه الترمذي

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
والسعادة في معاملة الخلق: أن تعاملهم لله فترجو الله فيهم ولا ترجوهم في الله وتخافه فيهم ولا تخافهم في الله، وتحسن إليهم رجاء ثواب الله 

(( زودكم الله التقوى , وغفر ذنبكم ويسر لكم الخير حيثما كنتم ))
لا تنسونى من دعوة صادقة بظهر الغيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محب السنة
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محب السنة


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime21/3/2016, 11:40 pm

الاخ ابو أحمد

و كأنك لم تدرك ما أقصد. كفاك استخداماً لمسمى "داعش" لوصف فئة ضالة بزعمك. أنا لم أطلب منك درساً في التاريخ، ولم أناقشك إلا لأني مناصر للدولة الإسلامية فلا تزاود. وردك للأسف كان مفلساً.
كل ما تريده هو انتقاد ما يسمى بـ"داعش" تحت مظلة "أنا لا أقصد بها الدولة الإسلامية" و قد كان موقفي واضحاً من التسمية و ممن يستخدمها.
"داعش"، "الجيش الكر"، "جبهة الحسرة أو الخسرة" كلها أسماء إعلامية يستهدف بها فئة بعينها، و لو سميت الفئة المندسة من جنود الطواغيت بأي واحد من هذة الألقاب لقلنا بأنك منحاز؛ و قد فعلت.
أرجوك أخي احترم عقولنا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صقر
ايقاف مؤقت
ايقاف مؤقت
صقر


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime22/3/2016, 8:09 am

أخي محب السنة مادام الرجل يقول لك لاأقصد الدولة الأسلامية فخذ كلامه على أحسن محمل
وأظنه لو كان يريد الطعن في الدولة لقالها بدون مواربة فلا أظنه خائف من أحد .

أخ أبو أحمد أتمنى منك أن تقيم مراجعات على المنهج الوهابي نفسه
كثير ممن قرأوا كتاب تاريخ نجد لأبن غنام أنصدموا من هذا الإجرام الذي كان موجود عند الوهابية الأولى
وكانوا يقتلون الناس في المساجد بحجة إنهم قبوريين
وأنظر الى ردود الحنابلة الذين كانوا موجودين في الجزيرة العربية آنذاك على محمد بن عبدالوهاب وردود علماء الشام وانظر الى رد عالم المدينة في ذلك الوقت العلامة السندي على تكفير محمد بن عبدالوهاب لأهل الحجاز ولأغلب الطوائف الإسلامية وأنظر أيضا الى كتاب أخيه الشيخ سليمان بن عبدالوهاب الذي قال عنه إنه ليس أهلا للأستنباط فضلاً أن يكون أهلاً للفتيا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد الله أبو بكر
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
عبد الله أبو بكر


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime22/3/2016, 2:40 pm

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته،

هل كلمة داعش هي التي أعجبت أخانا الفاضل ابا حمد ليصف بها من يخون المجاهدين و يحاول شق صفوفهم. د.ا.ع.ش. هي اختصار للدولة الاسلامية في العراق و الشام سابقا أما الآن فتسميتها دولة الخلافة الاسلامية.
أتمنى من أخانا الرزين و الحكيم ابو حمد يغير تسمية داعش بلقب أو وصف آخر حتى نعلم أنه لا يقصد بذلك الدولة الاسلامية و حتى نضمه الى من يقول الحق و ندخله في الصادقين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الاداره
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
avatar


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime22/3/2016, 7:17 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


قولوا ما شتم وحللوا ما صورته عقولكم 


لكني متيقن مما اقول وان غدا لناظره قريب


واعلم ان الله تعالى يقول في كتابه العزيز

ما كان الله ليذر المؤمنين على ما أنتم عليه حتى يميز الخبيث من الطيب 
[b]وما كان الله ليطلعكم على الغيب[/b]
 ولكن الله يجتبي من رسله من يشاء فآمنوا بالله ورسله 
وإن تؤمنوا وتتقوا فلكم أجر عظيم ( 179 ) ) 


اما دروس التاريخ فان هناك سنن لا تتبدل  ولنا فيما سلف عبرة
فلما اضعنا تاريختا اضعنا ديننا 

ستاتيكم جهينة بالخبر اليقين 


غدا تضيع الرقة  والموصل وحلب  ويقتل ويهجر ابنائها 
وينسى الاعلام اسم الدوله  وداعش وغيرها من الفصائل المتارجحة 
غدا ينسى الحديث عنهم  فقد انتهت المهمه  التي لاجلها  وجدت 
انما هو القتل والتشريد لاهل السنة في الشام والعراق 
لا للدين  اقمت ولا على  اهلك ابقيت  


ستدخل تركيا الشمال بحجة محاربة الاكراد بل هي المهمه الموكله لها 


وستقبل بوجود كردي  شرقي الفرات  


ستطعن الغوطه وتقتل وترجم بالصواريخ والطائرات والكيماوي لانها الهدف الوحيد المتبقي


لن يسلم احد من هذا ابدا 


والله اعلى واعلم 


{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ 
فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ 
وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ 
وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جودى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
جودى


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime22/3/2016, 9:59 pm

لا حول ولا قوة الا بالله لماذا الهجوم على الاخ ابو احمد وداعش اللى هيا الدوله الاسلاميه لا علاقه لها بالاسلام لا من قريب ولا من بعيد الاسلام برىء ورب الكعبه منهم انا الحمد لله بناصر واؤويد المجاهدين الذين يحاربون بشار الاسد و الذين يحاربون الصهاينه وروسيا وداعش ما هى الا تشويه رهيب للاسلام والمسلمين وامريكا بتساعدهم بطريقه خفيه لتحارب الاسلام وعشان يكرهوا الناس فى الاسلام والمسلمين وايضا اكيد اى تشويه للاسلام بتكون اسرائيل مع امريكا على طول والله ان داعش ليس لهم اى رحمه ابداا 
ذبح وقتل وتشريد واسر كل ده ليس له علاقه بالاسلام وان شاء الله بقول للدواعش بعينكم تاخدوا سيناء ان شاء الله لن تحتلوا سيناء عشان مخطط من النيل للفرات يا  عملاء الصهاينه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جودى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
جودى


الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين    الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين  I_icon_minitime22/3/2016, 10:16 pm

لماذا يا داعش لا تتشطرون على اسرائيل التى تريد ان تاخذ المسجد الا قصى ولا تحررون فلسطين ؟ ولا بس فالحين تقتلوا المسلمين وعايزين تحتلوا سيناء وبلدنا عايزين تاخدوها وتعملوا ولايه فى تونس والجزائر واسرائيل بعيد عن فكركم تماما كانها ليست موجوده ولا تقتل المسلمين فى فلسطين وكل مكان كانها لا تعمل اى شىء كانكم بتقولوا ان الاسرائيلين طيبيين حتستنوا ايه لما تاخذ المسجد الاقصى وبعدين تبقوا تحاربوها ؟ ارى ان الدواعش بدل مايحاربوا اخوانهم المجاهدين الذين يحاربوا بشار وروسيا ويعطلوهم عن تحرير سوريا يسبوهم فى حالهم او ينضموا اليهم ويحاربوا بشار وروسيا ويكونوا يد واحده 
وابعدوا عن سيناء وحاربوا الصهاينه وحرروا فلسطين لانكم لن تاخذوا سيناء او بلدنا مصر عشم ابليس فى الجنه يا خساره فيكم الاسلام اخص عليكم  Mad Mad Mad
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الدولة الاسلاميه --- ودولة داعش- نصيحة في الدين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المؤمنين والمؤمنات :: {{{{{{{{{{منتديــات المؤمنيــن والمؤمنــات الشرعيــه}}}}}}}}}} :: قسم المجاهدين واخبار الثغور العام-
انتقل الى:  





انت الزائر رقم ---------

http://almoumnon.1forum.biz/