منتدى المؤمنين والمؤمنات
عن عبادة بن الصامت ، عن رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم -
أنه قال :
من قتل مؤمنا فاغتبط بقتله لم يقبل الله منه صرفا ولا عدلا

فأتاهُ رجلٌ فَناداهُ : يا عبدَ اللَّهِ بنَ عبَّاسٍ ، ما تَرى في رجُلٍ قتلَ مُؤمنًا متعمِّدًا ؟ فقالَ : جَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا قالَ : أفرأيتَ إِن تابَ وعملَ صالحًا ثمَّ اهتَدى ؟ قالَ ابنُ عبَّاسٍ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، وأنَّى لَهُ التَّوبةُ والهُدى ؟ والَّذي نَفسي بيدِهِ ! لقَد سَمِعْتُ نبيَّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يقولُ : ثَكِلتهُ أمُّهُ ، قاتِلُ مؤمنٍ متعمِّدًا ، جاءَ يومَ القيامةِ آخذَهُ بيمينِهِ أو بشمالِهِ ، تشخَبُ أوداجُهُ في قِبَلِ عرشِ الرَّحمنِ ، يلزمُ قاتلَهُ بيدِهِ الأخرى ، يقولُ : يا ربِّ سَل هذا فيمَ قتلَني ؟ وأيمُ الَّذي نفسُ عبدِ اللَّهِ بيدِهِ ! لقد أُنْزِلَت هذِهِ الآيةُ ، فما نسخَتها مِن آيةٍ حتَّى قُبِضَ نبيُّكم صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، وما نَزل بعدَها مِن بُرهانٍ
الراوي: عبدالله بن عباس المحدث: أحمد شاكر - المصدر: عمدة التفسير - الصفحة أو الرقم: 1/552
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح







منتدى المؤمنين والمؤمنات

-- قال صلى الله عليه وسلم وايم الله لقد تركتكم على مثل البيضاء ليلها و نهارها سواء “
 
الرئيسيةالأحداثمكتبة المنتدىالمنشوراتالتسجيلدخولفيسبوك المؤمنون والمؤمنات
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ
فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ }. ...
فهذه رسالة مختصرة إلى أهل الثغور في الشام،
وكما لهم حق النصرة فلهم حق النصيحة، فأقول:١
1--
عليكم بالاجتماع، فإن لم تجتمعوا على كمالٍ في الحق فلا تتفرقوا
بسبب نقص بعضكم، لا تفرقكم بدعة ومعصية فإنكم تقابلون كفرًا،
فقد اجتمع المسلمون على قتال العبيديين وقائدهم خارجي،
وقاتل ابن تيمية التتار ومعه أهل بدع.




٢---
بالفرقة تُهزم الكثرة، وبالاجتماع تنصر القلة، ولن تنتصروا حتى تقتلوا هوى النفس قبل قتل العدو، فالهوى يقلب موازين العداوات فتنتصر النفوس لهواها وتظن أنها تنتصر لربها،
وقليل الذنوب يُفرق القلوب، قال النبي ﷺ: (لتقيمن صفوفكم أو ليخالفن الله بين قلوبكم) لم يمتثلوا باستواء صفوف الصلاة فتسبب بانـحراف القلوب،
فكيف بانـحراف صفوف الجهاد ولقاء العدو، فإن اختلفت القلوب فالتمسوا سبب ذلك في سوء الأعمال .



3----

إنكم في مقام اصطفاء ومقام ابتلاء، فمن أعلى مراتب الجنة جُعلت لمقاتلٍ قاتل لله، وأول مَن تُسَّعَر بهم النار مقاتل قاتل لهواه .

٤)----
إياكم وحب الاستئثار بالأمر وقد حذّر النبي ﷺ من (الأثَرَة) فاجعلوا همّكم نصرة الدين لا صدارة حزب وجماعة .

٥) ----
لا تخدعكم الألقاب فتوالوا لها وتعادوا عليها، فالله لا ينظر إلى ألويتكم وراياتكم وأسماء جماعاتكم، بل ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم،
لا تختصموا على اسمٍ فمهما بلغت أسماؤكم شرفاً فلن تكون أعظم شرفاً من كلمة (رسول الله) حيث محاها رسول الله بيده من صلح الحديبية
عندما نازعه المشركون عليها وذلك حتى يُمضي الحق وصالح الأمة .

٦)
----

ألقابكم اليوم لا تُفضّل أحد على أخيه ولا جماعة على أخرى وإن تنوّعت، فلا تسموا أنفسكم بأسماء فتجعلوا منها تشريعًا،
وولاءً وعداءً فإن كان منكم (أحرارًا) فليس البقية عبيدًا، أو (نصرة) فليس البقية خذلة، أو (دولة) فتقسموا الناس إلى تابعين أو مارقين،
فهذه أسماء ليس لكم منها إلا حروفها تتعارفون بها وتجمعكم لا تفرقكم، والعبرة بأعمالكم، فما ينفع (حزب الله) اسمه عند الله

٧)
 
لا يجوز لأحدٍ أن يجعل جماعته وحزبه قطبَ رحى الولاء والعداء، فلا يرى البيعة إلا له ولا يرى الإمارة إلا فيه،
ومن رأى في نفسه ذلك من دون بقية المسلمين فهو من الذين قال الله فيهم (إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعًا لست منهم في شيء)
قال ابن عباس لما قرأ هذه الآية: أمر الله المؤمنين بالجماعة، ونهاهم عن الاختلاف والفرقة، وأخبرهم
إنما هلك من كان قبلهم بالمراء والخصومات في دين الله
وبالاختلاف والتنازع يذهب النصر (ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم) قال قتادة: لا تختلفوا فتجبنوا ويذهب نصركم .
٨) ---
لا يصح فيكم اليوم وأنتم في قتال وجماعات أن ينفرد أحدٌ ببيعة عامة يستأثر بها ولوازمها عن غيره وإنما هي بيعة جهاد
وقتال وثبات وصبر وإصلاح ونـحو ذلك، ولا يصح من أحدٍ أن ينفرد بجماعة منكم فيُسمى (أمير المؤمنين) وإنما أمير الجيش
أو الجند أو الغزو، فالولايات العامة مردّها إلى شورى المؤمنين لا إلى آحادٍ منهم، والألقاب استئثار تفضي إلى نزاع وقتال
وفتنة وشر، وإنما صحت الولاية الكبرى من النبي ﷺ لأنه ليس في الأرض مسلم سواه ومن معه، وليس في
الأرض خير من نبي ولا أحق بالأمر منه، فلو استأثر فهو نبي لا يرجع لأحدٍ ويرجع إليه كل أحد .

9---- لا يضرب بعضكم رقاب بعضٍ، فاتقوا الله في دمائكم، واحذروا مداخل الشيطان في تسويغ القتل وتبريره فتأخذوا أحداً بظن العمالة أو التجسس
أو التخذيل فالله حذر من الظنون التي تفسد أمر الأمة وتفرق شملها (اجتنبوا كثيرًا من الظن إن بعض الظن إثم)
ولا تجوز طاعة أميرٍ في قتل مسلم معصوم ومن أُمر بحرام كقتل معصومٍ فلا تجوز طاعته ولا بيعته حتى بيعة قتال،
 ولو بايعه فبيعته منقوضة، ولا يجوز لأحدٍ أن يمتثل أمرًا ظاهره التحريم  حتى يتيقن من جوازه بعلمٍ وإن جهل سأل من يعلم،
حتى لا يلقى الله بدم أو مال حرام، فيُفسد آخرته بجهل أو تأويل غيره، فالله يؤاخذ كل نفس بما كسبت (كل نفس بما كسبت رهينةٍ)
ولا أعظم بعد الشرك من الدم الحرام .

تابع 9 ----

فقد صح من حديث ابن عمر، أن النبي ﷺ أمّر خالد بن الوليد إلى جذيمة فدعاهم إلى الإسلام، فلم يحسنوا أن يقولوا: أسلمنا، فجعلوا يقولون:

صبأنا، صبأنا، فأمر خالد بقتل أسراهم، فقال ابن عمر: والله لا أقتل أسيري، ولا يقتل رجل من أصحابي أسيره،

قال: فقدموا على النبي ﷺ فذكروا له صنيع خالد، فقال النبي ﷺ ورفع يديه: (اللهم إني أبرأ إليك مما صنع خالد) مرتين .

فقد عصوا خالدًا لما اشتبه عليهم الأمر، وهذا في دماءِ من الأصل فيه الكفر فكيف بدم من الأصل فيه الإسلام ؟!

10 ----

عند النزاع انزلوا إلى حكم الله كما أمر الله (وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله)
وقال: (فإن تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر)
فالنزول عند حكم الله إيمان والنفرة منه نفاق، وإن اختلف اثنان أو جماعتان فليتحاكموا
إلى ثالث من غيرهم، دفعاً لتهمة المحاباة، فقد ورد في الحديث عنه ﷺ قال: (لا تجوز شهادة خصم ولا ظنّين)
وفي الحديث الآخر: (لا تجوز شهادة ذي غمر (عداوة) لأخيه، ولا مجرب شهادة،
ولا القانع (أي التابع) لأهل البيت، ولا ظنين في ولاء ولا قرابة)
وقد جاء معناه من طرق متعددة يشد بعضه بعضاً، وهذا في الشهادة وفي القضاء من باب أولى

١١)

احفظوا ألسنتكم فإن الوقيعة في أعراض بعضكم تزيد من أحقادكم على بعضكم، فما يزال الواحد واقعاً
في عرض أخيه حتى يمتلىء قلبه حقدًا وغلاً عليه فيُصدّق فيه ظن السوء ويُكذّب فيه يقين الخير .



١٢)
أحسنوا الظن بالعلماء ورثة الأنبياء واحفظوا قدرهم بالرجوع إليهم والصدور عن قولهم،
وأحسنوا الظن بهم واحملوا أقوالهم على أحسن المحامل، فمدادهم في نصرة الحق أثرها عظيم
وقد جاء عن جماعة من السلف (مداد العلماء أثقل في الميزان من دماء الشهداء)

13)

لا تُرحم الأمة إلا إذا تراحمت فيما بينها، ومحبة الله للمجاهدين ونصرته لهم معقودة
برحمتهم بالمؤمنين وتواضعهم لهم، وعزتهم على الكافرين، فإن من صفات المجاهدين
ما ذكره الله في قوله تعالى
: (فسوف يأتي الله بقوم يحبهم ويحبونه أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين يجاهدون في سبيل الله ولا يخافون لومة لائم).



ومن الله استمدوا النصر والعون هو المولى فنعم المولى ونعم النصير .



الشيخ عبدالعزيز الطريفي ١٧/ من ذي القعدة / ١٤٣٤ هـ
.

شاطر
 

 اول الامم واخرها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 9:24 am



السلام عليكم
استوقفنى حديث ذكره الاخ الحبيب العدل عن الامم وهو 


سيكون في آخر أمتي رجال يركبون على سروج كأشباه الرحال ، ينزلون على أبواب

المساجد ، نساؤهم كاسيات عاريات على رءوسهن كأسنمة البخت العجاف ،

العنوهن

فإنهن ملعونات ،

لو كانت وراءكم أمة من الأمم لخدمهن نساؤكم كما خدمكم نساء

الأمم قبلكم " .

قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 6 / 411 :



وحديث اخر وهو

لا يزال الله يغرس في هذا الدين غرسا
يستعملهم فيه بطاعته إلى يوم القيامة
( حم هـ ) عن أبي عنبة الخولاني .
قال الشيخ الألباني : ( حسن )
انظر حديث رقم : 7692 في صحيح الجامع

والان اليكم بعض الاسئله


ما هى الامه ؟

هل نحن اخر الامم ؟

الامه هى فئه من الناس تميزت بميزه وايا كانت هذه الميزه جعلتها متمايزه او مغايره لما سواها من الناس

قال تعالى

وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ

وقال تعالى
مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ أُمَّةٌ قَائِمَةٌ يَتْلُونَ آيَاتِ اللَّهِ

وقال تعالى
مِنْهُمْ أُمَّةٌ مُقْتَصِدَةٌ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ سَاءَ مَا يَعْمَلُونَ




وعلى ما سبق فكل مجموعه من الافراد تمايزت بميزه عن الناس تسمى امه وقد تكون هذه المغايره وهذا التمايز مذموم


قال تعالى
قَالَ ادْخُلُوا فِي أُمَمٍ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِكُم مِّنَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ فِي النَّارِ ۖ كُلَّمَا دَخَلَتْ أُمَّةٌ لَّعَنَتْ أُخْتَهَا ۖ حَتَّىٰ إِذَا ادَّارَكُوا فِيهَا جَمِيعًا قَالَتْ أُخْرَاهُمْ لِأُولَاهُمْ رَبَّنَا هَٰؤُلَاءِ أَضَلُّونَا





اذا الامه قد تكون مميزه  بميزه الايمان او الكفر وتكذيب الرسل وكلاهما امم




ومن هذا يتضح ان الناس جميعهم امه واحده فى الاساس اى لا يتميز احدهما عن الاخر الا بتصديق الرسل او تكذيب الرسل ومن ذلك يتضح ان السبب فى وجود الامه اصلا هو الرسول وبعثته وبلاغه للناس


قال تعالى
وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً ۖ وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ
وقال تعالى
وَمَا كَانَ النَّاسُ إِلَّا أُمَّةً وَاحِدَةً فَاخْتَلَفُوا ۚ وَلَوْلَا كَلِمَةٌ سَبَقَتْ مِن رَّبِّكَ لَقُضِيَ بَيْنَهُمْ فِيمَا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ
وقال تعالى
كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللَّهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَأَنزَلَ مَعَهُمُ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ ۚ وَمَا اخْتَلَفَ فِيهِ إِلَّا الَّذِينَ أُوتُوهُ مِن بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ ۖ فَهَدَى اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا لِمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ مِنَ الْحَقِّ بِإِذْنِهِ ۗ وَاللَّهُ يَهْدِي مَن يَشَاءُ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ

اى ان الامم تكونت بفعل الرسالات السماويه والرسل والانبياء
اذا فالسبب فى وجود الامم واختلافها هم الرسل والانبياء
لذلك فان الامه الواحده من الكافرين قد يتعاقب عليها رسول واحد او اكثر فهى صارت امه بمجرد ان نزلت الرساله وبلغ الرسول الرساله
قال تعالى

وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلًا أَصْحَابَ الْقَرْيَةِ إِذْ جَاءَهَا الْمُرْسَلُونَ (13) إِذْ أَرْسَلْنَا إِلَيْهِمُ اثْنَيْنِ فَكَذَّبُوهُمَا فَعَزَّزْنَا بِثَالِثٍ فَقَالُوا إِنَّا إِلَيْكُم مُّرْسَلُونَ 


اذا الامه الواحده قد يتعاقب عليها اكثر من رسول

والان سوف نبحث المساله عكسيا
والسؤال هو
هل الرسول الواحد ممكن يبعث الى اكثر من امه ؟
الاجابه نعم
والدليل فى قوله صلى الله عليه وسلم فى الصحيحين
«أُعْطِيتُ خَمْسًا لَمْ يُعْطَهُنَّ أَحَدٌ قَبْلِي: نُصِرْتُ بِالرُّعْبِ مَسِيرَةَ شَهْرٍ، وَجُعِلَتْ لِيَ الأَرْضُ مَسْجِدًا وَطَهُورًا، فَأَيُّمَا رَجُلٍ مِنْ أُمَّتِي أَدْرَكَتْهُ الصَّلاَةُ فَلْيُصَلِّ، وَأُحِلَّتْ لِيَ الغَنَائِمُ وَلَمْ تَحِلَّ لِأَحَدٍ قَبْلِي، وَأُعْطِيتُ الشَّفَاعَةَ، وَكَانَ النَّبِيُّ يُبْعَثُ إِلَى قَوْمِهِ خَاصَّةً وَبُعِثْتُ إِلَى النَّاسِ عَامَّةً»
وقال تعالى ايضا

وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا كَافَّةً لِّلنَّاسِ بَشِيرًا وَنَذِيرًا وَلَٰكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ


اذن النبى محمد صلى الله عليه وسلم بعث الى الناس عامه فهل امن به الجميع ؟
الاجابه لا
فمن امن به فهو من امته صلى الله عليه وسلم - اما من لم يؤمن به فهو من امه اخرى واليوم هى امم متعدده منها امه النصارى وامه اليهود وامه الملحدين وغيرهم كثير
وهنا سؤال
هل تفنى الامم ؟
الامم تفنى طبعا بنص القران
قال تعالى
مَا تَسْبِقُ مِنْ أُمَّةٍ أَجَلَهَا وَمَا يَسْتَأْخِرُونَ (43) ثُمَّ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا تَتْرَىٰ ۖ كُلَّ مَا جَاءَ أُمَّةً رَّسُولُهَا كَذَّبُوهُ ۚ فَأَتْبَعْنَا بَعْضَهُم بَعْضًا وَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ ۚ فَبُعْدًا لِّقَوْمٍ لَّا يُؤْمِنُونَ

وقال تعالى
قُل لَّا أَمْلِكُ لِنَفْسِي ضَرًّا وَلَا نَفْعًا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ ۗ لِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ ۚ إِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ فَلَا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً ۖ وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ

وقال تعالى
كَذَٰلِكَ أَرْسَلْنَاكَ فِي أُمَّةٍ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهَا أُمَمٌ لِّتَتْلُوَ عَلَيْهِمُ الَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَهُمْ يَكْفُرُونَ بِالرَّحْمَٰنِ ۚ قُلْ هُوَ رَبِّي لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ مَتَابِ

اذن الامم تفنى ولها اجل ولكن
هل كل الامم تفنى سواء مسلمه او كافره وهل تدخل امه محمد صلى الله عليه وسلم فى هذا الفناء ؟
حكى لنا القران الكريم عن فناء الكافرين فى ايات كثيره مثلا عن غرق قوم  نوح وغرق فرعون وقومه وقوم لوط وغيرهم كثيروكان يعبر دائما عن فنائهم بالهلاك لانهم لم يصدقو الرسالات
اما عن فناء امم المؤمنين فغالبا ما يعبر عنه بقوله -خلت
قال تعالى
أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِن بَعْدِي قَالُوا نَعْبُدُ إِلَٰهَكَ وَإِلَٰهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِلَٰهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ (133) تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ ۖ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ ۖ وَلَا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ

وقال تعالى
أَمْ تَقُولُونَ إِنَّ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَالْأَسْبَاطَ كَانُوا هُودًا أَوْ نَصَارَىٰ ۗ قُلْ أَأَنتُمْ أَعْلَمُ أَمِ اللَّهُ ۗ وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَتَمَ شَهَادَةً عِندَهُ مِنَ اللَّهِ ۗ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (140) تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ ۖ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ ۖ وَلَا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ (141)

وقال تعالى
كَذَٰلِكَ أَرْسَلْنَاكَ فِي أُمَّةٍ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهَا أُمَمٌ

يتبع ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 9:24 am



السلام عليكم  
قلنا ان الامم تتكون بفعل الانبياء والرسل فتاتى الرسل برسالات الله وتبلغ للناس فمنهم من يؤمن فيصبح من امه الاسلام ومنهم من يكذب ويكفر فيصبح من الامم الاخرى 
فهل يزول السبب بزوال المسبب ؟
او بمعنى اخر هل تفنى الامم بفناء او بموت الانبياء والرسل ؟
فى الامم السابقه قبل البعثه المحمديه كانت تفنى الامم بموت الرسل والانبياء 

وسواء كانت هذه الامم من المؤمنين او من الكافرين 
فالمؤمنين اللذين امنو مع نوح عليه السلام وركبو معه فى السفينه عاشو بعد موت نوح عليه السلام الا ان امتهم قد انتهت بموت نوح عليه السلام وغرق الامه التى لم تؤمن بنوح عليه السلام  
ومن بقى يعبد الله منهم يسمى من اهل الفتره  
والفتره   
المراد بها المدة التي بين عيسى ـ عليه السلام ـ 
ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم، فلم يكن بينهما نبي، كما في الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:
أنا أولى الناس بابن مريم، الأنبياء أولاد علات، وليس بيني وبينه نبي.
قال البغوي:
  على فترة من الرسل ـ أي انقطاع من الرسل، واختلفوا في مدة الفترة بين عيسى ـ عليه السلام ـ ومحمد صلى الله عليه وسلم، قال أبو عثمان النهدي: ستمائة سنة، وقال قتادة: خمسمائة وستون سنة، وقال معمر والكلبي، خمسمائة وأربعون سنة، وسميت فترة لأن الرسل كانت تترى بعد موسى ـ عليه السلام ـ من غير انقطاع إلى زمن عيسى عليه السلام، ولم يكن بعد عيسى عليه السلام سوى رسولنا صلى الله عليه وسلم. اهـ.
وأقرب الأقوال في مدة الفترة ما في صحيح البخاري عن سلمان الفارسي  
رضي الله عنه ـ أنه قال:
فترة بين عيسى ومحمد صلى الله عليهما وسلم ست مائة سنة
وقال تعالى  
يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ عَلَى فَتْرَةٍ مِنَ الرُّسُلِ أَنْ تَقُولُوا مَا جَاءَنَا مِنْ بَشِيرٍ وَلَا نَذِيرٍ فَقَدْ جَاءَكُمْ بَشِيرٌ وَنَذِيرٌ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ

منقول 
فلو افترضنا جيل من الناس عاش فى فتره ما بين عيسى ومحمد عليهما السلام وكان ممن امن برساله عيسى عليه السلام فهل يطلق عليه انه من امه عيسى عليه السلام - فهل يطلق عليهم انهم امه عيسى عليه السلام ؟
اعتقد اننا اذا اطلقناعليهم امه عيسى عليه السلام فقد خالفنا القران اللذى يقول 

تِلْكَ أُمَّةٌ قَدْ خَلَتْ ۖ لَهَا مَا كَسَبَتْ وَلَكُم مَّا كَسَبْتُمْ ۖ وَلَا تُسْأَلُونَ عَمَّا كَانُوا يَعْمَلُونَ
هل نطلق عليهم اسم اهل الفتره ؟
نعم ولكن على شريعه عيسى عليه السلام  
يتبع ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 9:25 am

ايهاب العدل كتب
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته  
---------
قال تعالي
{إن إبراهيم كان أمة قانتا لله حنيفا ولم يك من المشركين (120)
شاكرا لأنعمه اجتباه وهداه إلى صراط مستقيم (121)
 وآتيناه في الدنيا حسنة وإنه في الآخرة لمن الصالحين (122)
ثم أوحينا إليك أن اتبع ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين (123) }
سورة النحل
----------
9333 -
لم يكذب إبراهيم إلا ثلاث كذبات :
ثنتين منهن في ذات الله قوله :
 { إني سقيم }
و قوله : 
{ بل فعله كبيرهم هذا }
و بينما هو ذات يوم و سارة إذ أتى على جبار من الجبابرة
فقيل له :
 إن هاهنا رجلا معه امرأة من أحسن الناس فأرسل إليه فسأله عنها
فقال : من هذه ؟ قال : 
أختي فأتى سارة
فقال :
 يا سارة ليس على وجه الأرض مؤمن غيري و غيرك
و إن هذا سألني فأخبرته أنك أختي فلا تكذبيني فأرسل إليها
فلما دخلت عليه ذهب يتناولها بيده فأخذ فقال : ادعي الله لي
و لا أضرك فدعت الله فأطلق ثم تناولها ثانية فأخذ مثلها أو أشد
فقال : ادعي الله لي و لا أضرك فدعت فأطلق فدعا بعض حجبته
فقال : إنك لم تأتني بإنسان ! إنما أتيتني بشيطان !
فأخدمها هاجر فأتته و هو قائم يصلي فأومأ بيده مهيا ؟
قالت : رد الله كيد الفاجر في نحره و أخدم هاجر
( حم ق ) عن أبي هريرة .
قال الشيخ الألباني : ( صحيح )
انظر حديث رقم : 5202 في صحيح الجامع
-----------
قوله تعالي
{ إن إبراهيم كان أمة.. }
[النحل: 120].
هل إبراهيم كان أمة
لانه كما جاء في الحديث
ليس على وجه الأرض مؤمن الا هو وزوجته
ام انه اعطي  من المواهب ما لا يوجد إلا في أمة كاملة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 9:26 am

السلام عليكم
جزاك الله خيرا اخى الحبيب
قال تعالى
كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللَّهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَأَنزَلَ مَعَهُمُ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ ۚ وَمَا اخْتَلَفَ فِيهِ إِلَّا الَّذِينَ أُوتُوهُ مِن بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ ۖ فَهَدَى اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا لِمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ مِنَ الْحَقِّ بِإِذْنِهِ ۗ وَاللَّهُ يَهْدِي مَن يَشَاءُ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ



اى ان المعنى
قبل ارسال الرسل كان جميع الناس امه واحده بما فيهم الرسل

فلما بعث الله الرسل تشكلت الامم فكل من شذ عن الامه الواحده فهو امه وحده

لذلك فابراهيم عليه السلام كان امه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 9:27 am

ايهاب العدل كتب
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
----------
وضحنا في المشاركة السابقة
ان فرد واحد كان  أمة
إبراهيم كان أمة
---------
وقد تكون الأمة جماعة قليلة العدد
قال تعالي
{ولما توجه تلقاء مدين قال عسى ربي أن يهديني سواء السبيل (22)
ولما ورد ماء مدين
وجد عليه أمة من الناس يسقون
ووجد من دونهم امرأتين تذودان
قال ما خطبكما قالتا لا نسقي حتى يصدر الرعاء وأبونا شيخ كبير (23)
فسقى لهما ثم تولى إلى الظل فقال رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير (24) }
سورة القصص
----------
سمي جماعة من الرعاة أمة؛ 
لأنهم خرجوا لغرض واحد، 
وهو سقي دوابهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 9:27 am



ايهاب العدل كتب
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
----------
وتطلق الأمة على جنس في مكان، كأمة الفرس، وأمة الروم
كما في الحديث التالي
14143 -
يوشك أن تداعى عليكم الأمم من كل أفق كما تداعى الأكلة إلى قصعتها
قيل : يا رسول الله ! فمن قلة يومئذ ؟
قال : لا و لكنكم غثاء كغثاء السيل يجعل الوهن في قلوبكم
و ينزع الرعب من قلوب عدوكم لحبكم الدنيا و كراهيتكم الموت
( حم د ) عن ثوبان .
قال الشيخ الألباني : ( صحيح )
انظر حديث رقم : 8183 في صحيح الجامع
----------
وقد تطلق على جماعة تتبع نبيا من الأنبياء،
 كما قال سبحانه:
{ وإن من أمة إلا خلا فيها نذير }
[فاطر: 24]
---------
7446 -
عرضت علي الأمم
فرأيت النبي و معه الرهط و النبي و معه الرجل و الرجلان و النبي و ليس معه أحد
إذ رفع لي سواد عظيم فظننت أنهم أمتي فقيل لي : 
هذا موسى و قومه 
و لكن انظر إلى الأفق فإذا سواد عظيم 
فقيل لي : انظر إلى الأفق الآخر فإذا سواد عظي
م فقيل لي : هذه أمتك و معهم سبعون ألفا يدخلون الجنة بغير حساب و لا عذاب
 هم الذين لا يرقون و لا يسترقون و لا يتطيرون و لا يكتوون و على ربهم يتوكلون
( حم ق ) عن ابن عباس .
قال الشيخ الألباني : ( صحيح )
انظر حديث رقم : 3999 في صحيح الجامع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 9:29 am

ايهاب العدل
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
----------
نحن آخر الأمم
--------
4065 -
إنكم تتمون سبعين أمة أنتم خيرها و أكرمها على الله
( حم ت هـ ك ) عن معاوية بن حيدة .
قال الشيخ الألباني : ( حسن )
انظر حديث رقم : 2301 في صحيح الجامع
---------
 11695 -
نحن آخر الأمم و أول من يحاسب يقال :
أين الأمة الأمية و نبيها ؟ فنحن الآخرون الأولون
( هـ ) عن ابن عباس .
قال الشيخ الألباني : ( صحيح )
انظر حديث رقم : 6749 في صحيح الجامع
----------
9339 -
لما خلق الله آدم مسح ظهره فسقط من ظهره كل نسمة هو خالقها إلى يوم القيامة
ثم جعل بين عيني كل إنسان منهم وبيصا من نور ثم عرضهم على آدم
فقال : أي رب من هؤلاء ؟ قال : هؤلاء ذريتك
فرأى رجلا منهم أعجبه نور ما بين عينيه
فقال : أي رب من هذا ؟
قال : 
رجل من ذريتك في آخر الأمم يقال له داود
قال : أي رب كم عمره ؟ قال ستون سنة قال : فزده من عمري أربعين سنة :
قال : إذن يكتب و يختم و لا يبدل فلما انقضى عمر آدم جاء ملك الموت
فقال : أو لم يبق من عمري أربعون سنة ؟ قال : أو لم تعطها ابنك داود ؟
فجحدت ذريته و نسي آدم فنسيت ذريته و خطئ آدم فخطئت ذريته
( ت ك ) عن أبي هريرة .
قال الشيخ الألباني : ( صحيح )
انظر حديث رقم : 5208 في صحيح الجامع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 9:29 am

السلام عليكم

جزاك الله خيرا اخى الحبيب

ولكن عندى بعض الاسئله المشروعه

قال تعالى

وَكَذَٰلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِّتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا ۗ وَمَا جَعَلْنَا الْقِبْلَةَ الَّتِي كُنتَ عَلَيْهَا إِلَّا لِنَعْلَمَ مَن يَتَّبِعُ الرَّسُولَ مِمَّن يَنقَلِبُ عَلَىٰ عَقِبَيْهِ ۚ وَإِن كَانَتْ لَكَبِيرَةً إِلَّا عَلَى الَّذِينَ هَدَى اللَّهُ ۗ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِيعَ إِيمَانَكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَءُوفٌ رَّحِيمٌ




يقول العلماء  الوسط اى العدل




وبحثت عن مترادفات للوسط فى القران الكريم فوجدت هذه الايات

قال تعالى




حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ وَالصَّلَاةِ الْوُسْطَىٰ ﴿٢٣٨ البقرة﴾

فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ ﴿٨٩ المائدة﴾

قَالَ أَوْسَطُهُمْ أَلَمْ أَقُلْ لَكُمْ لَوْلَا تُسَبِّحُونَ ﴿٢٨ القلم﴾

فَوَسَطْنَ بِهِ جَمْعًا ﴿٥ العاديات﴾


هل فى هذه الايات السابقه معنى للعدل ؟
وسؤال اخر

ما هى العلاقه التى تقرن بين الوسط وبين حادثه تحويل القبله ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الغريب صاحب عيسى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
الغريب صاحب عيسى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 5:13 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أخي محمد جزاك الله خيرآ وبارك الله فيك
سيكون في آخر أمتي رجال يركبون على سروج كأشباه الرحال ، ينزلون على أبواب

المساجد ، نساؤهم كاسيات عاريات على رءوسهن كأسنمة البخت العجاف ،

العنوهن

فإنهن ملعونات ،

لو كانت وراءكم أمة من الأمم لخدمهن نساؤكم كما خدمكم نساء

الأمم قبلكم " .

قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " 6 / 411 :
السيارات قبل ظهورها أخبرنا عنها والحديث أكبر دليل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 5:33 pm

السلام عليكم
نعم اخى الكريم قد يكون المقصود السيارات 
ولكن سؤال
هل خدمتنا نساء الامم قبلنا ؟وكيف ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الغريب صاحب عيسى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
الغريب صاحب عيسى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime2/12/2018, 5:40 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أخي محمد حقيقة هي السيارات المذكورة في الحديث راجع المكتبة الحديثة الشاملة
وبصراحة لا اعلم الاجابة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime3/12/2018, 7:09 am

السلام عليكم
ماذا عن امه الجن ؟هل من ضمن امه الاسلام ؟
الم يبعث محمد صلى الله عليه وسلم الى الامتين ؟
الن تكون الحروب اخر الزمان اغلبها للجن ؟
اليس هناك احتمال كبير ان يكون الدجال هو ابليس ؟
اليس هناك فرضيه قويه ان ياجوج وماجوج امه من الجن ؟
ماذا عن ارسال الشياطين الملجمه على الناس ؟
الم يستنزف البشر كل ما لديهم ؟
الا يتحكم الشيطان الان فى الناس ويسيطر على اكثرهم ؟
اليس هناك احتمال كبير ان المعارك اخر الزمان سيقودها مجموعه من شياطين الجن والانس المسلم ضد الجن المسلم وقله من البشر المتبقيه ؟
هناك حديث عن ملاحم اخر الزمان وفيه مشهد ان الشيطان ينادى ان الدجال خلفكم فى زراريكم
الا يدل ذلك على ان الحروب تديرها الجن اخر الزمان ؟
واخيرا هل يمكن ان تكون امه الجن استبدال لامه الانس اخر الزمان او على الاقل تعاون يدور بينهم اخر الزمان ؟
قال تعالى
كما بدانا اول خلق نعيده
الم يبدا الخلق بامه من الجن الا تقول السنن ان الدنيا ستنتهى بامه من الجن ايضا ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الغريب صاحب عيسى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
الغريب صاحب عيسى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime3/12/2018, 9:50 am

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أولا الدجال ليس إبليس بل هو آدمي من الانس وليس صحيح ما يروج في قنوات اليوتيوب انه ظهر في دولة كذا او كذا وبعض المنتديات يروج فيها انه يبحث عن المهدي وكلها غير صحيحة ولن يخرج من جحره الا من غضبة يغضبها من الفتوحات الاسلامية بقيادة الامام المهدي عليه السلام جعلني الله واياكم من انصاره
أما يأجوج ومأجوج فهذا يوضح أكثر من هم
https://youtu.be/R6KKVNBC-Z0
اما ارسال الشياطين الملجمة فهذا يوضح
https://youtu.be/eJh4e-faMVc
ومن ناحية قتال الجن فالحديث ينقسم الناس الى فسطاطين
هل الجن من الناس؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الغريب صاحب عيسى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
الغريب صاحب عيسى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime3/12/2018, 9:52 am

بسم الله الرحمن الرحيم

القول في تأويل قوله جل ثناؤه وتقدست أسماؤه : ( قل أعوذ برب الناس ( 1 ) ملك الناس ( 2 ) إله الناس ( 3 ) من شر الوسواس الخناس ( 4 ) الذي يوسوس في صدور الناس ( 5 ) من الجنة والناس ( 6 ) ) .

يقول تعالى ذكره لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم : قل يا محمد أستجير ( برب الناس ملك الناس ) وهو ملك جميع الخلق : إنسهم وجنهم ، وغير ذلك ، إعلاما منه بذلك من كان يعظم الناس تعظيم المؤمنين ربهم أنه ملك من يعظمه ، وأن ذلك في ملكه وسلطانه ، تجري عليه قدرته ، وأنه أولى بالتعظيم ، وأحق بالتعبد له ممن يعظمه ، ويتعبد له ، من غيره من الناس .

وقوله : ( إله الناس ) يقول : معبود الناس ، الذي له العبادة دون كل شيء سواه .

وقوله : ( من شر الوسواس ) يعني : من شر الشيطان ( الخناس ) الذي يخنس مرة ويوسوس أخرى ، وإنما يخنس فيما ذكر عند ذكر العبد ربه .

ذكر من قال ذلك :

حدثنا أبو كريب ، قال : ثنا يحيى بن عيسى ، عن سفيان ، عن حكيم بن جبير ، عن سعيد بن جبير ، عن ابن عباس ، قال : ما من مولود إلا على قلبه الوسواس ، فإذا عقل فذكر الله خنس ، وإذا غفل وسوس ، قال : فذلك قوله : ( الوسواس الخناس ) .

حدثنا ابن حميد ، قال : ثنا جرير ، عن منصور ، عن سفيان ، عن ابن عباس ، في قوله ( الوسواس الخناس ) قال : الشيطان جاثم على قلب ابن آدم ، فإذا سها [ ص: 710 ] وغفل وسوس ، وإذا ذكر الله خنس .

قال : ثنا مهران ، عن عثمان بن الأسود ، عن مجاهد ( الوسواس الخناس ) قال : ينبسط فإذا ذكر الله خنس وانقبض ، فإذا غفل انبسط .

حدثني محمد بن عمرو ، قال : ثنا أبو عاصم ، قال : ثنا عيسى; وحدثني الحارث ، قال : ثنا الحسن ، قال ثنا ورقاء ، جميعا عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، في قوله ( الوسواس الخناس ) قال : الشيطان يكون على قلب الإنسان ، فإذا ذكر الله خنس .

حدثنا ابن عبد الأعلى ، قال : ثنا ابن ثور ، عن معمر ، عن قتادة ( الوسواس ) قال : قال هو الشيطان ، وهو الخناس أيضا ، إذا ذكر العبد ربه خنس ، وهو يوسوس ويخنس .

حدثنا بشر ، قال : ثنا يزيد ، قال : ثنا سعيد ، عن قتادة ( من شر الوسواس الخناس ) يعني : الشيطان ، يوسوس في صدر ابن آدم ، ويخنس إذا ذكر الله .

حدثنا ابن عبد الأعلى ، قال : ثنا ابن ثور ، عن أبيه ، قال : ذكر لي أن الشيطان - أو قال الوسواس - ينفث في قلب الإنسان عند الحزن وعند الفرح ، وإذا ذكر الله خنس .

حدثني يونس ، قال : أخبرنا ابن وهب ، قال : قال ابن زيد ، في قوله : ( الخناس ) قال : الخناس الذي يوسوس مرة ، ويخنس مرة من الجن والإنس ، وكان يقال : شيطان الإنس أشد على الناس من شيطان الجن ، شيطان الجن يوسوس ولا تراه ، وهذا يعاينك معاينة .

وروي عن ابن عباس رضى الله عنه أنه كان يقول في ذلك ( من شر الوسواس ) الذي يوسوس بالدعاء إلى طاعته في صدور الناس ، حتى يستجاب له إلى ما دعا إليه من طاعته ، فإذا استجيب له إلى ذلك خنس .

ذكر من قال ذلك :

حدثني محمد بن سعد ، قال : ثني أبي ، قال : ثني عمي ، قال : ثني أبي ، عن أبيه ، عن ابن عباس ، في قوله ( الوسواس ) قال : هو الشيطان يأمره ، فإذا أطيع خنس .

والصواب من القول في ذلك عندي أن يقال : إن الله أمر نبيه محمدا صلى الله عليه وسلم أن يستعيذ به من شر شيطان يوسوس مرة ويخنس أخرى ، ولم يخص وسوسته على نوع من أنواعها ، ولا خنوسه على وجه دون وجه ، وقد يوسوس بالدعاء إلى معصية الله ، [ ص: 711 ] فإذا أطيع فيها خنس ، وقد يوسوس بالنهي عن طاعة الله فإذا ذكر العبد أمر ربه فأطاعه فيه ، وعصى الشيطان خنس ، فهو في كل حالتيه وسواس خناس ، وهذه الصفة صفته .

وقوله : ( الذي يوسوس في صدور الناس ) يعني بذلك : الشيطان الوسواس ، الذي يوسوس في صدور الناس : جنهم وإنسهم .

فإن قال قائل : فالجن ناس ، فيقال : الذي يوسوس في صدور الناس من الجنة والناس . قيل : قد سماهم الله في هذا الموضع ناسا ، كما سماهم في موضع آخر رجالا فقال : ( وأنه كان رجال من الإنس يعوذون برجال من الجن ) فجعل الجن رجالا وكذلك جعل منهم ناسا .

وقد ذكر عن بعض العرب أنه قال وهو يحدث ، إذ جاء قوم من الجن فوقفوا ، فقيل : من أنتم ؟ فقالوا : ناس من الجن ، فجعل منهم ناسا ، فكذلك ما في التنزيل من ذلك .

آخر كتاب التفسير ، والحمد لله العلي الكبير .
تفسير الطبري
(إسلام ويب)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الليثى
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ
محمد الليثى


اول الامم واخرها   Empty
مُساهمةموضوع: رد: اول الامم واخرها    اول الامم واخرها   I_icon_minitime3/12/2018, 10:39 am

السلام عليكم
جزاك الله خيرا اخى الكريم
ولكنى اميل الى ان الجدال هو ابليس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اول الامم واخرها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى المؤمنين والمؤمنات :: {{{{{{{{{{منتدى المؤمنين والمؤمنات العام}}}}}}}}}} :: القسم العام-
انتقل الى:  





انت الزائر رقم ---------

http://almoumnon.1forum.biz/